10 مايو 2006

هندسة

قالت:
  • لم أعد أستشعر في حبك حرارة الماضي ولا صدقه..
رد:
  • الدائرة أكمل الأشكال الهندسية، وفي الدائرة كما في الشكل المبين أدناه- أقرب نقطتين إلى بعضهما هما في نفس الوقت أبعدهما عن بعضهما

الحب
الكره


وإن كنتِ تريدين صدقاً، فأصدقُ الكلمات هي أنني أحبكِ حتى الكره..
وأكرهكِ حتى الحب
وأعيشُ فيكِ حتى الموت..
وأموت فيكِحتى اكتمال الحياة..

عولمة

في المرآة البلجيكية يرى نفسه:
البدلة إيطالية، ربطة العنق مصنوعة في فرنسا من حرير الصين، الحزام أرجنتيني، الساعة سويسرية، الحذاء اللامع بريطاني، القلم في الجيب الداخلي ألماني، إطار النظارة أسباني وعدساتها تشيكية، الكومبيوتر القابع وراءه على المكتب أمريكي، التليفون المحمول تايواني، وفي يده مفاتيح السيارة اليابانية....

والخيبة والهزيمة والمرارة...عربية..

محاكمة

قال القاضي بنبرة صارمة ووجه متجهم:
  • أنت متهم بقيادة السيارة اليابانية متجاوزاً كل السرعات المقررة في محاولةٍ للوصول إلى الجرة الذهبية عند نهاية قوس قزح، مذنب أم غير مذنب؟

  • يا جناب القاضي...دعني أفسر..
قاطعه:
  • مذنب أم غير مذنب؟

  • مذنب..
نظر القاضي في عينيه وقال:
  • ظللت تطارد الوهم كالمجنون رغم وجود منجم ذهب في قلبك ما كان يحتاج منك إلا إلى قليلٍ من الصبر والدأب حتى تفتح ممراته المسدودة وتغترف منه ما تشاء.. مذنب أم غير مذنب؟

  • مذنب..

  • إذن حكمت المحكمة عليك أن تظل ترى ذهب قلبك بعينيك وألا تمسه أبداً بيديك، وكلما اقتربت منه خطوة يبتعد عنك خطوتين، وتقضي بقية عمرك في لوعة التوق إلى ما تملكه ولا تستطيع أن تصل إليه ولا يسعك أن تنساه.. رفعت الجلسة..
قال متضرعاً:
  • الرحمة..
وجاءه الرد القاطع:
  • لا رحمة للأغبياء..

قرص منوِّم

عيناه مفتوحتان على اتساعهما وليس فيهما ذرة نوم..
يعرف يقيناً أن الليل سيكون شديد الطول والسواد مليئاً برؤى الزلازل والعواصف والحروب العالمية والخفافيش الطائرة وفقد الأحبّة..
يفتح علبة الأقراص المنومة فراراً من ليلة طولها ألف عام فتنتزعها منه يد الراقدة بجواره وتقول:
  • اترك هذا السم وتعال معي..سأعطيك أحسن علاج..
يقوم معها مستسلماً..تأخذه إلى حديقة جميلة..على مائدة في وسطها تضع صحناً عميقاً وتفرغ فيه زجاجة من نبيذ كاليفورنيا الفاخر..تحرك الطبق يميناً ويساراً وهي تقول:
  • أهم شيء في هذا العلاج هو ضبط الإحداثيات..انظر..
ينظر إلى النبيذ الأحمر فيرى البدر المكتمل طافياً على سطحه..تتنهد بارتياح:
  • تمام..
تأتي بمغرفة وتدبها بعنف في مركز الدائرة فيتهشم القمر إلى آلاف القطع المتلألئة..تسكب النبيذ المخلوط بشظايا القمر المضيئة في كأس من الكريستال وتأمره:
  • اشربه في جرعة واحدة..
وبعدها تضع رأسه بين نهديها وتغني بصوت رقيق:
                 نام نام
                وادبح لك جوزين حمام..
يروح في نومٍ عميق  ولما تهدأ أنفاسه وتنتظم..  تسحب سكينها وتذبحه، وتملأ  زجاجة النبيذ الخاوية بالدم المتدفق من شرايين عنقه المفتوحة..